خلص باحثون في احد المعاهد الطبية السويدية الى ان المتزوجين اقل عرضة

من المطلقين والارامل للاصابة بمرض الخرف والزهايمر مع التقدم في العمر.

واظهرت دراسة اجرتها الباحثة ميا كيفيبو لتو ورفاقها من معهد كارولينسكا في

ستوكهولم بالسويد ان فرص الاصابة بالخرف تزداد ثلاث مرات لدى المطلقين

والارامل في منتصف العمر اكثر من غيرهم من المتزوجين.


واجرت كيفيبو لتو في البداية مقابلات شخصية مع ألفي شخص في الخمسين من

العمر اطلعت خلالها على حالتهم الاجتماعية والعقلية ثم التقت بهم مجددا بعد مضي

21 عاما على ذلك. وتبين لفريق البحث ان الاشخاص في منتصف العمر الذين

يعيشون وحيدين يزداد خطر اصابتهم بالخرف «الزهايمر» مقارنة بنظرائهم المتزوجين.



كما تبين للباحثين في الدراسة التي نشرتها المجلة الطبية البريطانية ان النساء بشكل

عام تقل عرضة للاصابة بالخرف من الرجال. وخلصت الدراسة الى ان هناك علاقة

اساسية بين الوضع العائلي في منتصف العمر وبين القدرات العقلية في مراحل الحياة

المتقدمة في حين رأى باحثون آخرون ان الضغط النفسي الذي يصيب المرء عندما

يترمل قد يلعب دورا في تدهور حالته العقلية والاصابة بالخرف في ما بعد.