ادخلت التكنولوجيا والتصنيع العديد من المستجدات في تصنيع الغذاء واعداده حيث تم اكتشاف وتصنيع وتطوير «الميكروويف» والذي ساهم خلال السنوات العشرين الماضية او اكثر في سرعة اعداد الطعام بشكل سريع جدا حيث يحتوي الميكروويف على موجات كهرومغناطيسية اشعاعية تساهم في رفع درجة حرارة الطعام عن طريق خلخلتها لاجزاءه حيث تسبب ذبذبات سريعة جدا في جزئيات السوائل الداخلية للمادة الغذائية فتحول الى طاقة حركية ثم الى طاقة حرارية ترفع بذلك درجة حرارة الطعام.

وكما هو معروف ان هذه الاشعاعات تعمل على تسخين الطعام اولا ثم قد تؤثر على العبوات او الصحون التي تحتوي على الطعام لذلك فإنه يجب التأكد من ان نوع اوعية واغلفة البلاستيك المستخدمة انها خاصة لاستخدام الميكروويف ولابد كذلك التأكد بعد عملية الطبخ بالميكروويف انه لا توجد أي رائحة او طعم حيث انك اذا شممت وشككت في وجود رائحة غريبة او طعم غريب يشبه البلاستيك فيجب التخلص من الغذاء فورا وعدم اكله حتى وان كانت هناك بعض العبارات التي توحي بأن المادة تستخدم في الميكروويف ان الخطر الكبير من استخدام الميكروويف ان هناك احتمالات كبيرة من هجرة مواد بلاستيكية الى الغذاء عند الطبخ والتسخين واحب ان اوضح ورغم المراقبة على انية واغلفة البلاستيك المستخدمة في الميكروويف إلا انه يجب علينا الحذر من استخدام الادوات والآنية البلاستيكية التي لم تعد لاستخدامات الميكروويف حيث انه ثبت خطورتها عند التسخين وخصوصا مع وجود الدهون في الطعام التي لابد من استخدام درجة حرارة عالية لتسخينها تجعل وصول الحرارة الى الآنية والاغلفة والادوات لذلك فإنه يجب ولحماية المستهلك يجب توفير آنية وأوعية بلاستيكية خاصة لاستخدامها في التسخين عند استخدام الميكروويف وذلك بوضع معلومات واضحة على الانواع التي يمكن استخدامها في التسخين في جهاز الميكروويف ويجب الحذر من استخدام أي مادة او انية يمكن ان تكون سببا لحدوث مشاكل صحية - لا سمح الله - فمراقبة الاشخاص الذين يقومون بالتسخين من عمال مطاعم او خادمات وتوعيتهم بعدم اسختدام اوعية وآوان بلاستيكية خاصة للحد من انتقال بعض مكونات المواد البلاستيكية والتي قد تكون سببا لحدوث مشاكل صحية. ورغم نجاح موجات الميكروويف في عملية التسخين والطبخ لسرعتها الفائقة واختزال وقت الطبخ بشكل سريع إلا ان استخدام اوان خاصة او مطلوب كذلك يجب احكام قفل باب الفرن بعد الانتهاء للحد من تسرب أي اشعاع كما ان مكان الميكروويف يجب ان يكون بعيد اعن اماكن الجلوس للحد من أي مشاكل ناتجة من التسرب ويجب التأكد من صيانته.