تحسب فترة النفاس من ساعة الولادة وحتى مضي أربعين يوماً على ذلك ،
وهي فترة نقاهة حقيقية للأم والطفل معاً ، وبداية طريق طويلة في حياة جديدة .
في هذه المرحلة تحدث تغيرات وتبدلات هرمونية وعضوية كثيرة في جسم الأم
ومن أهمها رجوع
الأعضاء التناسلية إلى طبيعتها .
ولذلك من الأهمية بمكان العناية بالنفساء لتفادي عدد من الأمراض
التي قد تحدث خلال هذه الفترة .

نصائح للنفساء :-

- لا تقومي بأي جهد جسدي في مرحلة النفاس
- لاحظي كمية السائل النفاسي Lochia إذا كان ضمن الحد الطبيعي .
فهو يكون في أول اسبوع احمر فاتحاً ثم أحمر قاتماً ثم بنياً ،
ويقل تدريجياً خلال اسبوعين.
- إذا استمر النزف أكثر من اسبوعين أو ثلاثة أسابيع اتصلي بطبيبك فوراً
- يمكنك الاغتسال وقوفاً وليس في المغطس ( حاذري ذلك )
- لا تهملي أصول النظافة الشخصية واحرصي على تطهير منطقة الفرج
والجروح بمحلول مطهر – مثل الديتول – بمقدار ملعقة كبيرة في ليتر من الماء
مرتين يومياً واستخدام المناشف المعقمة
- في حال وجود إمساك ، يجب أكل الخضار الطازجة والفواكه ومزاولة الرياضة
الخفيفة وتناول دواء ملين.
- لا تنزعجي من الخوالف الرحمية ، وإذا كانت شديدة يمكن إزالتها بأدوية مسكنة
- واظبي على قياس الحرارة يومياً وملاحظة النبض
- من الخطأ التسمّر في الفراش وعدم الحركة .
وينصح الأطباء اليوم بالمشي فوراً بعد الولادة والذهاب إلى غرفة الاستراحة
- واظبي على مزاولة التمارين الرياضية الخاصة بهذه المرحلة ،
ويمكنك البدء بها من الاسبوع التالي بعد الولادة
- يجب أن تكون المواد الغذائية متنوعة وغنية بالكالسيوم والفيتامينات والبروتينات.