هل تشعرين بالغيظ لأتفه الأسباب والمضايقات ويتملكك الأحباط

و
اليأس امام اقل العقبات؟

هل شعرين بتبدل مزاجك فجأة لمجرد فكرة خطرت على بالك؟

هل تنخرطين احيانا فى البكاء بدون سبب؟

هل تندفعين لمواجهة اى شخص حتى لو كان رئيسك؟

هل من السهل جرح شعورك وهزيمتك؟؟



لا شك ان الاحساس والإنفعالات طاقة خلقت فى الأنسان وجزء لا يتجزأ من تكوينه

ويقول عالم النفس الأمريكى مايكل تتونجال ان التحكم فى هذه الطاقة يجعلك تربحين

فى مختلف المواقف لأن اطلاقها بدون رابط يسبب لك الكثير من المتاعب

والخسائر فى الحياة..


وقد وضع هذا العالم بعض الضوابط للتحكم والتدريب على كبت الأنفعالات:


· حاولى استقبال المواقف المثيرة لك باعصاب قوية وهادئة وستكسبين الموقف ..


· لا تتخذى قرارا وانت عصبية ..الزمى الصمت والتروى..لأن الردود السريعة

لها عواقب وخيمة..قد تشعرك بالندم ..


· لا تتركى نفسك وحركاتاك او اعصابك حرية العمل اذا شعرت بالغيظ تجاه احدى المواقف..

اسألى نفسك هل هذا الموقف يحتاج كل هذه العصبية والنرفزة..؟؟ هذا السؤال سيجعلك

ترجعين الى رشدك ولا تضخمى الأمور..
فـحياتنا أبسط بالتفكير ..


· راقبى نفسك وحركاتك وانت عصبية فستجدين نفسك فى شكل محرج ..


· سيطرى على مزاجك واطردى الأفكار السوداء من ذهنك ..


· عندما تكونى عصبية اكتبى مشاعرك وانفعالاك فى ورقة او اجندة لتنفسى

عن الضيق والقلق و
الهموم الموجودة بداخلك ..


· عندما تشعرين ب
الغضب تنفسى 10 مرا ت متوالية قبل الرد فذلك سوف يساعدك

على استعادة هدوئك واتزانك ..


· لا تلقى اللوم على احد..او الأخرين فأنهم لايعرفون مايدور بداخلك .. والتمسى لهم العذر ..


· لا تظنى ان كل حركة موجهة من الأخرين موجهة ضدك ..


· كونى واقعية ولاتهربى الى احلام اليقظة ..


· اخيرا اجعلى من حساسيتك المفرطة نعمة وليس نقمة ..