تمكن فريق طبي في مستشفى عسير المركزي برئاسة استشاري جراحة

الرأس والرقبة الدكتور سعد القرني والدكتور ضيف الله العمري أمس

ولأول مرة من زراعة لسان لمريض مصاب ب
السرطان.



وأوضح المشرف العام على المستشفى الدكتور فؤاد عباق أنه تم خلال

العملية استئصال اللسان وتنظيف الرقبة تمامًا من الغدد الليمفاوية وعمل

جراحة تجميل وزراعة اللسان عن طريق شريحة جلدية تم أخذها من الفخذ

وجرى نقل توصيل الشرايين والأوردة من الفخذ إلى اللسان.




من جهته أكد استشاري التجميل في المستشفى الدكتور مريع القحطاني أن

العملية تكللت بالنجاح بعد جهد كبير من الفريق الطبي الذي قام بالعملية والتي

تعد الأولى من نوعها في المنطقة الجنوبية، مشيرًا إلى أن المريض البالغ

65 عامًا كان يعاني من
السرطان وكان لا بد من عمل العملية.

وبين أن المريض يتلقى حاليًا الرعاية الطبية في المستشفى.



وأفاد أنه تم أيضًا إجراء عملية أخرى لطفل يبلغ 5 سنوات تم خلالها إعادة

ترميم إصبعه الوسطى بسبب قطع الإصبع نتيجة حادث وتم إجراء العملية عن

طريق الجراحات المجهرية الدقيقة وربط الأوتار والأوردة والشرايين واستغرقت

العملية 7 ساعات،لافتًا إلى أن الطفل في حالة صحية جيدة ومستقرة ويتابع

العلاج في المستشفى.