أكدت دراسة مشتركة بين جامعتي عين شمس وحلوان والمعهد القومي

للتغذية أن
العدس بجبة هو أفضل البقوليات انقاصاً للدهون يليه الحمص

ثم اللوبيا، وأن البروتين المفصول من حبوب العدس بجبة‏ وحمص الشام

واللوبيا له تأثير مباشر على وزن الجسم،
والدهون والكوليسترول بالدم

والجليسريراث الثلاثية في الكبد، كما ثبت إحتواء هذه البقوليات على أحماض

أمينية مفيدة للجسم ولها تأثير خافض للدهون والكوليسترول.


وأشارت الدراسة إلى أن الهدف من هذا البحث الذي اجراه المختصون بجامعتى

عين شمس وحلوان والمعهد القومي للتغذية دراسة التأثير الخافض لكوليسترول

البروتينات المركزة والمستخلصة من
العدس بجبة، وحمص الشام واللوبيا مع تحليل

هذه البروتينات المركزة وتقدير الأحماض الأمينية الاساسية لكل منهم.




كما تم دراسة التأثير البيولوجي لهذه البروتينات على كمية الغذاء المتناول، ووزن

الجسم النهائي، حيث إن لها تأثيراً مباشر في
تخفيف الوزن الكامل والوزن النسبي

لبعض أعضاء الجسم، مع خفض مستوي الدهون والبروتينات ومستوي الكوليسترول

الكلي بالدم والجليسريدات الثلاثية في الكبد، طبقاً لما ورد بجريدة الأهرام.



وأخيراً تنصح الدراسة بضرورة التنوع في تناول هذه البقول لتكمل بعضها البعض

من حيث القيمة الغذائية للبروتين، مثال ذلك أنه إذا تم تناول
العدس صباحا أو مساء

فإنه لابد من تناول اللوبيا ظهرا مثلا، كما يمكن إضافة
حمص الشام علي العديد من

الأكلات مثل الكشري. أو تناوله كمشروب ساخن.