احذري هذا النوع من الرجال


تهدف كل امرأة ان تجد الرجل المناسب الذى يمكنه مشاركتها فى الحياة ويمكن ان تعتمد عليه ليكون الزوج والحبيب والحارس من اخطار العالم الخارجى، لكن يجب ان تحترس وهى تختار هذا الرجل حيث توجد انواع من الرجال تكون خير مثال للرجل النموذجى الذى ترغب كل امرأة ان تهب له حياتها،وعلى النقيض هناك انواع اخرى من الرجال الذين يعتبرون نقمة على ويمكن ان يحولوا حياتها الى جحيم لا ينطفى.

لذلك عليك ان تتعرفى عليهم جيدا حتى لا تقعى فى براثنهم:

1-الرجل الذى لا يرضيه اى شىء

بعض الرجال ليس لديهم قناعة بأى شىء او اى شخص فى الحياة وهم دائما ناقمين على الدنيا.هذا النوع لا يرضى عن زوجته مهما فعلت او ضحت من اجله.

دائما يرى ان زوجته ينقصها الكثير حتى تصل الى المثالية.فمثلا اذا كانت زوجته ممتلئة قليلا يراها وكأنها فيل لا يحتمل.

واذا تحدثت اليه حتى لايشعر بالوحدة يراها كأنها ثرثارة لا تتوقف عن الحديث.اذا وضعت المكياج حتى تكون اكثر جمالا يشعر بالإشمئزاز وغير ذلك دواليك.الحل هو ان تتجنبيه كى تريحى نفسك واعصابك.

2- الرجل شديد الحساسية المعقد

هذا النوع يتحول الى رجل بائس ويائس عندما تحدث له اى مشكلة فبدلا من ان يواجه تلك المشكلة ويحاول ايجاد الحل المناسب لها، يستمر فى الندم والإحساس بالضعف والإنكسار ويظل هكذا لفترات طويلة قد تستمر لسنوات.

يصنف علماء النفس هذا النوع من الرجال بأنه شخص اتكالى يمكن ان يتخلى عن دوره كرجل ويعتمد كليتا على زوجته بدلا من ان تعتمد هى عليه.

ايضا يكون شخص انسحابى لا يشارك زوجته او اى احد فى القيام بخطوات ايجابية انما ينسحب مثل الجبناء، لذا على كل امرأة ان تبتعد عنه حتى لا تجد نفسها وحيدة رغم وجوده المزيف بجوارها.

من المعروف ان كائن ضعيف و تريد رجل قوى يساعدها ويكون دائما بجانبها.

3- الرجل الذى يدمن حب الرياضة

يوجد خيط رفيع بين الرجل العظيم الذى يحب الرياضة كنشاط مفيد للياقة الجسم والرجل الغريب الذى يعانى من هوس حب الرياضة وتسيطر على حياته مثل المدمن الذى تسيطر عليه المخدرات.

وهذا النوع من الرجال يزيد حبه للرياضة عن حبه لزوجته حيث يفضل ان يشاهد مباراة رياضية على ان يقضى وقت لطيف مع زوجته.

اعلمى ان هذا الرجل لا يهتم لأى شىء الا لنفسه وحبه المريض للرياضة، ويمكن ان يهمل بيته ويلقى بالأعباء المنزلية عليك ولا يهتم بحيرتك فى رعاية صغيرك الذى قد يبكى ولا تهتز لأبيه شعرة تجاهه.

كل ما يحتاج اليه هذا الرجل هو ايجاد الوقت لتناول ما لذ وطاب من الطعام المفضل له ومشاهدة التلفاز والإستمتاع ببعض الهدوء لأنه انسان يحيى لنفسه فقط.

انتبهى ان تتحولى الى شخصية تشبهه وان تضطرين ان تشاهدى ما يشاهد من مباريات وتنسى ما تفضلينه انت.

احذرى من ان تصبحى مجرد طاهية وخادمة له ولإصدقائة الذين يعتاد دعوتهم لمشاهدة جميع المباريات معه حيث يفضل الوقت الذى يقضيه معهم على الوقت الذى لايقضيه معك.