::






مقتبس من كتاب : الذكآء مع الجنس الآخر



لِ الكاتب جين ساندرز





الإختلآفآت بين الجنسين





إذا كآن الرجل و المرأة مختلفين فسيولوجيآ و ظآهريآ .. فلم العجب من إختلآفهم دآخليآ و نفسيآ ؟!



قد نستخدم نفس اللغة و نعيش في نفس المكآن و نتعرض لِ نفس الظروف و لكن يختلف رد الفعل !!




يعزى ذلك إلى إختلآفآت جوهرية بين الرجل و المرأة و التي بفهمهآ سَ تتغير نظرتك

و أحكآمك على الجنس الآخر






و ستصبح العلآقة بينكم أكثر تفهمآ و إنسجآمآ . . . ‘




هيآ .. نـسرد بعض الإختلآفآت بين المرأة و الرجل ..







1- العآطفية . . . /






جزء المخ السفلي للمرأة أكبر حجمآ من الرجل و هو المكآن الذي تكمن فيه العوآطف و القدرآت اللفظية



و بِ التآلي النسآء يشعرن و يبدين مشآعرهن و عوآطفهن بِ شكل أقوى من الرجال ..




لذآ غآلبآ مآ يظن الرجآل أن النسآء عآطفيآت بِ شكل أكثر من اللآزم و الوآقع أنهم فقط

أكثر قدرة على التوآصل مع مشآعرهن






و التعبير عنهآ بِ سهولة اكبر و لكن هذآ لآ يعني أنهن عآطفيآت بِ درجة مبآلغ فيهآ






,





2- التفآصيل . . . /






معظم النسآء يملن إلى التفآصيل و يجنحن إلى التحدث و المشآركة لذآ عندمآ لآ يقدم الرجآل تفآصيل

و يتحدثون بِ وجه عآم ،




فِ إنهن يعتقدن أن في ذلك إخفآء متعمد لِ المعلومآت و لكن الأمر ليس هكذا ..

إنه فقط إختلآف في الإسلوب






مثآل :





عندمآ تسألين زوجك كيف كآن وقته مع أصدقآئه ؟





سيقول ” جيد ” و يكتفي في حين انك تنتظرين التفآصيل و ترغبين في سمآع مآذآ فعل بِ التحديد





و عن ماذا تحدثوا و كلمآ سألتيه قآل فقط ” كآن جيدا ” !! .





أمآ عندمآ يسألك كيف كآن يومك ؟ فَ لآحظي انكِ تبدأين في سرد أحدآث اليوم بِ التفصيل





في حين أنه لآ يحتاج اكثر من كلمة وآحدة و هو جيد أو غير جيد






يَ نسآء .. لآ تكثرن الحديث في التفآصيل





يَ رجآل .. إملأوآ قلوبكم بِ الصبر و تعلموآ فن الإصغآء .. تكسبون الكثير !






,