في بداية كل أسبوع، نقرّر إتباع حمية من أجل
إنقاص الوزن.

لكن بعد مرور فترة، يتوقّف الكلّ عن هذه الحمية بسبب الملل والتعب.


تعتقد المرأة أنّ الطريق الأفضل لإنقاص الوزن هو الخضوع لريجيم قاس

سيساعدها في الحصول على جسم الأحلام. في الحقيقة، إنّ اتباع حمية

لفترة معينة ثم معاودة العادات الغذائية السابقة أمر سيؤدي الى
زيادة الوزن أكثر.


ما هي هذه العادات الغذائية الخاطئة ؟ تمتد هذه العادات من طهي الأطعمة

وصولاً الى تناولها مروراً بأوقات
النوم و ممارسة الرياضة. وأبرز العادات

الغذائية الخاطئة التي تمارسها المرأة هي :


- طهي الأطعمة بكميات كبيرة من الزيت.

- الإكثار من
الملح عند الطبخ.

- تناول الطعام في وقت متأخر من الليل.

- تخطّي إحدى الوجبات الأساسية.

- تناول الطعام بشكل عشوائي من دون الانتباه إلى الكمية.

- شرب العصائر بكميات كبيرة.

- تناول كميات هائلة من الطعام في عطلة نهاية الأسبوع.

- عدم
ممارسة الرياضة نهائياً.



كيفية تغيير العادات الغذائية الخاطئة : ليس تغيير العادات سهلاً

وسريعاً. لكنّه يتطلب بعض الجهد والوقت. تحقيق هذه التغييرات

في حياتك سيمنحك
الوزن المثالي ، والصحة الجيدة والحياة المفعمة

بالنشاط. لذا، إليك أفضل النصائح التي تساعدك في تغيير هذه العادات :


- حددي كمية الزيت بالملعقة الصغيرة عند الطهي. على سبيل المثال،

أضيفي فقط 3 ملاعق صغيرة إلى الطبخة التي تعدينها.


- أعدي المأكولات المشوية دوماً. في بادئ الأمر، يمكن عدم تقبّل هذا

النوع من المأكولات، لكنّك ستعتادين هذا الأمر بعد فترة.


- خففي من استخدام
الملح تدريجياً.


- حددي وقتاً لتناول الطعام مع الإنتباه الى التوقف عن الأكل قبل ثلاث

ساعات من النوم على الأقل.


- ابتعدي عن تناول الأطعمة الغنية بالنشويات كالخبز، والمعجنات،

والبطاطا وغيرها خلال الليل لأنها تزيد
البدانة.


- اختاري وجبات خفيفة لذيذة وصحية كالفواكه أو
الشوكولاتة الداكن

أو الفواكه المجففة لتناولها خلال اليوم.


- حددي الأطعمة التي ترغبين في تناولها عند كل وجبة لأن هذا سيساعدك

في تناول كميات أقل من الطعام.


- اشربي لتراً ونصف لتر الى ليترين من المياه يومياً.


- في عطلة نهاية الأسبوع، اختاري الأطعمة الصحية ولا تلجئي الى تناول

الطعام بشكل عشوائي.


-
ممارسة الرياضة نصف ساعة مرتين الى ثلاث مرات في الأسبوع.