حذر أطباء في بريطانيا من مخاطر الافراط في استخدام الرموش

الاصطناعية
التي تبين انها تضر بالرموش الطبيعية وتسبب تساقطها

وفقدانها الى الأبد أحيانا.



وقال الباحثون في الدارسة بأن تقليد المشاهير واستخدام
الرموش

الاصطناعية
يوميا يترك تأثيراً سيئاً على جلد الجفن. وأكدوا بأن

الاستعمال المفرط يمكن أن يسبب تساقط
الرموش الطبيعية وإلتهاب الجفن.



هذا وتسبب الرموش الاصطناعية الضرر لمنطقة نمو الشعر، حيث يسبب

الغراء المستخدم لإلصاقها الحساسية، ويتضاعف الضرر إذا نامت المرأة

وهي تضع هذه
الرموش أو سحبتها بقوة عند نزعها.