مرحلة البنوتة
عزيزتي الفتاة الغير متزوجة أحرصي دائما على ان تكون نعم الفتاة في كل شيء ،، دينك و أخلاقك ،، علاقاتك ،، و معاملاتك و صحتك و شكلك ......اليك بعض النصائح و الارشادات التي قد تفيدك في حياتك كبنوتة:


ـ أحرصي دائما على القرب من ربك في كل حالاتك ،، سعيده كنت أو حزينة ، و أكثري من العبادات التي تكون لك رصيد في الآخرة ،، و حصن في الدنيا...


ـ أعلمي أن برك لوالديك سوف يكون دين يسدده لك أبناءك ، فاحرصي دائما على ان تعامليهم كما تحبين ان يعاملك أبناءك...


ـ أحسني خلقك ، فهو ثقل في ميزانك ،، و يكسبك محبة أصحابك و أحترام أعداءاك...


ـ أحفظي حواسك كلها من ماهو منكر ، عينك عن الغمز و اللمز و الوقوع على ما حرم ،، أذنيك عن الحش و الهمز و سماع ما حرم ،، و فمك أو لسانك عن الغيبة و النميمة و قول الزور و الكذب ...


ـ تعودي على كل ماهو جميل ، سواء في شكلك أو قولك أو حتى مشيتك ،، فأنت تفعلين ذلك لنفسك قبل أي شخص أخر ،، و حتى لا تتعبي فيما بعد اذا أنتقلت الى المرحلة الاخرى حياتك..


ـ كوني دائما متجددة و متألقة حتى تزيد ثقتك بنفسك أكثر و أكثر حتى و ان كان داخلك عواصف و هيجان ،، فأني ثقتك سوف تحميك من كل التيارات الغاضبه...


ـ كوني دائما فواحة عطرة ، حتى تشعر بالانتعاش الدائم ، و يوجد في المنتدى الكثير من الطرق التي تساعدك على ذلك ، ...


ـ دورتك الشهرية ،، أهتمي بها ، و أجعليه تمر بسلام بأتباعك مايلي:


* أحرصي على أستخدام فوطه صحية مناسبه لك و لا تسبب لك التهابات أو تهيجات ،، و أنصحك بـ فام فهي ناعمة و مريحة ..
* أستخدمي الكلوتات الورقية فهي أفضل و أنظف ، و مريحة في اللبس...
* تعودي على تغير الفوطة باستمرار و لا تتركيها مدة طويلة حتى لا تسبب الريحة الكريهة أو الالتهابات لك..
*أحرصي على تجفيف المنطقة بعد كل حمام ، لان البلل و الرطوية يسبب الحساسية و تهيج الجلد مما يؤدي الى العفونة و الريحة الكريهة...
* أرتداء البنطلون و الشربات ضروري حتى في فصل الصيف خاصة في الايام الاولى ،، حتى تتجنبي البرد الذي قد يؤذيك و يسبب لك مشاكل أنتي في غنى عنها ،، مثل هواء الرحم ..
* لا تطيلي الجلوس في الحمام و الاغتسال بالماء ...
* لا تمشي حافية القدمين أبدا ، سواء كانت عليك الدورة أو بدونها ، فهذا مضر جدا...
* تناول المشروبات الساخنة مثل اليانسون أو الكمون ، و البابونج و النعناع كلها مفيدة لأوجاع الدورة و كذلك مغلي القرفة و لكن لا تكثري منها فقط في الثلاث الالأيام الاولى ، و أبتعد كل البعد عن كل ماهو بارد فهو مضر لك ، الا تشعرين بالالم في بطنك بعد تناولك لما هو بارد..
*أوقفي الرجيم أو أي وصفة تستخدمينها قبل الدورة بأسبوع أو أسبوعين ،، حتى لا يؤثر على جسمك ،، على ان تعاودي ذلك بعد أسبوع من الدورة...اذا أمكن..
*أبتعدي ان أي عمل عنيف سواء في الحركة أو في حمل الاشياء الثقيلة...
* حاولي التقليل من الأعمال مالمنزلية التي فيها أستخدام الماء مثل غسل الملابس ، حتى لا تتعرضي للماء طويلا ، و ان أستطعت تأجيلها فأفضل...
* أكثري من الفواكه و الخضار ، و تناول ما يعوض جمسك عن ما يفقده من دم مثل الكبده أو الطماطم و العصائر الطازجة..
*أجلي الاستحمام الى اليوم السادس و اذا كان لابد من الاستحمام فأغسلي شعرك أولا ثم لفيه بفوطه ثم غسلي جسمك و لكن بسرعة و نشفيه جيدا ثم أرتدي ملابس دافئة ، فعادة ان الجسم يبرد اثناء الدورة ...
* عند الغسل من الدورة ،، عودي نفسك على أزالة شعر جسمك وو تنظيف ملابسك مباشرة...
* اشطفي المنطقة بماء دافئ مع قليل من الملح ( ملح خشن ) ثم أستخدمي المسك ...
* تخلصي من زبالة الحمام مباشرة بوضعها في كيس أسود و ربطها جيدا ثم نظفي سطل الزبالة حتى لا تكون هناك رائحة ..



ـ حافظي على المنطقة الحساسة:


* أرتدي دائما الكلوتات القطنية الواسعة و أبتعدي عن االصناعية أو الضيقة..
* لا تستخدمي أي مادة معطرة لهذه المنطقة سواء: صابون أو كريم أو بودرة ،، و أستبدليها بغسول خاص بهذه المنطقة تجدينه في الصيدليات أو المراكز الكبرى ، و المسك للتعطير ، و اذا كان لابد أكتفي بوضعه فقط من فوق بعيد عن المنطقة... لانه تسبب ألتهابات و أمراض انتي في غنى عنها...
* هناك أفرازات خاصة بهذه المنطقة لترطيبها ، و هي بدون لون أو رائحة لذلك أنتبهي لأي أفرازات أخرى غير ذلك فهي مرضية..
* أحرصي على تجفيف المنطقة جيدا ،، لمنع الرطوبة التى تسبب الفطريات و الالتهابات...
*أستخدمي آلة الحلاقة لأزالة الشعر و ليس الحلاوة لانها تسبب هبوط الرحم ، و اذا كان لابد فليكن على منطقة صغيرة جدا ، و لا تكثري منها...
* ملابسك الداخلية و أدواتك الصحية خاصة بك وحدك...
* أبتعدي عن وضع المدخنة تحتك و انتي بدون ملابس داخلية ،، و اقصد بذلك العود و المعمول لانه مضر جدا ، أنما ألبسي ملابسك ثم تبخري...
* تعودي على تغير ملابسك الداخلية يوم وراء يوم ، وانصحك باستخدام الفوط اليومية و هي تحافظ على النظافة و جفاف الملابس خاصة لمن تعاني من أفرازات زائده...
* عند التنظيف يكون من فوق لتحت دون الرجوع مرة أخرى ، حتى لا تنقلي أي جراثيم من تحت لفوق ، و لا تكتفين برش الماء فقط ،، انما يجب عليك التظيف جيدا بيدك اليسرى طبعا ، و بعد الانتهاء لا تنسي غسل يدك أكثر من مرة بالماء و الصابون..
* لا تجلسي على البلاط أو السيراميك مباشرة أو أي سطح بارد أنما ضعي دائما تحتك خداديه مرتفعة حتى لا تضرك البرودة و ايضا حتى لا تسود المنطقة...
* تناول االغذاء المفيد مثل الزبادي ، فأعلمي انه تناول الزبادي على الريق صباحا مفيد جدا للتخلص من الافرازات المزعجة...



دعونا نكمل مع نصائح البنوتات:


ـ كوني أنثي في كل شيء بكل ما تحمله الكلمة ،، في حركاتك في كلامك و في شكلك حتى و ان لم يكن شكلك يساعد حافظي عليك أنوثتك بالكلام الناعم و الشكل الناعمة و الحركه الهادئة ، أجعل تصرفاتك تفيض أنوثة و نعومة فأنتي بنوتة ،، و أبتعدي عن الحركات الصبيانه و االتقلعيات الغريبه مثل قصات البوي التي تخالف ما فطرتي عليه...


ـ عندما تتكلمين أنتقى الكلمات الصحيحة ، و بصوت هاديء و ناعم و أبتعدي عن الدفاشة و رفع الصوت مهم كان السبب و أتركي ذلك للشباب ، و حافظي على أحبالك الصوتية بذلك و بتناول المشروبات الساخنة المرطبه و كذلك العسل فهو مفيد لأستعادة الصوت عن تجربة شخصية مني...


ـ حافظي على نظافة فمك و أسنانك ، و ذلك بتنظيفها باستمرار و دون كسل ، و كوني دائما عطرة الفم
ـ لا تكثري من أستخدام المكياج ، و انما الافضل ان يقتصر على المناسبات الكبيرة ، و انما في الايام الباقية فكوني على طبيعتك أو أكتفي بالكحل و المحدد في الزيارات الخفيفة ، وذلك لتحافظي على بشرتك من ضرر هذا المكياج ، و لكي تكوني بشكل جديد عندما تتزوجين و تضعين مكياج ( صدقيني سوف تلاحظين فرق )..


ـ حافظي على بشرتك و شعرك و ذلك بالعناية به بالزيوت و الخلطات المناسبة وذلك حسب شعرك ، ما عليك الا الدخول الى منتدى الشعر أو البشرة و وضع جدول مناسب لكي على ان لا يكون طويل أو طلباته كثيره حتى لا تملي بسرعة...


ـ أحرصي على تثقيف نفسك في كل شيء سواء بالقراءة أو متابعة النت أو الالتحاق بالدورات أن أمكن ...


ـحافظي على دراستك و دايماكوني من الناجحات و ليس من الضروري من المتفوقات ، و لكن هذه أيام حلوة جدا فلا تضيعيها ، انما أجعليها ذكريات ترجعين لها عندما تتقدم بك المراحل....


ـ تقبلي النصح و النقد بكل طيبة و سموحة خاطر ،، و اعتذري اذا أخطأت فهذا ليس عيبا ، أنما العيب الاستمرار في الخطأ مع علمنا بذلك...


ـ أبتسمي دايما حتى ينشرح صدرك ، حاولي ان تبدأ يومك بابتسامة صدقيني تسعدي باقي يومك ، لان الابتسام يشرح الصدر و يحمل على التفاؤل ، و لا تنسي التبسم في وجه أخيك صدقة ، فما أسهل هذه الصدقات...


ـ كوني هادئة في كل حالاتك حتى في غضبك ، و لا تتسرعي في أحكامك و قرارتك بل فكري برواية قبل أي شيء حتى لا تندمي فيما بعد...


ـ لا تسرفي و كوني معتدله في كل حاجاتك ، و أبتعدي عن المظاهر الكاذبة و أجعلي شعارك جوهري أعظم ، و لا يمنع أو يتعارض مع المحافظة على حسن مظهرك و لكن باعتدال...


ـ أختاري من تجالسين و لكن أحسني الاختيار و أبتعدي عن رفيقات السوء مهم كانت صحبتهم حلوة وو ممتعه ، و تذكري من ترك شيء لله يعوضه بأحسن منه...


ـ حافظي على عبادات معينة و أستمري عليها مثل السنن الرواتب ، أو قراءة القران أو قيام الليل ولو بركعتين ، الاذكار و الاستغفار المستمر حتى لا تغفل عن طاعة ربك و تلهيك دنياك عن آخرتك...


ـ و أخيرا عزيزتي لدينك حق و لوالديك حق و لأخوانك حق و لنفسك حق و لدراستك حق و لكل من تعرفين حق ،، فلا تضيعي هذه الحقوق و حافظي عليها جميعا حتى تسعدي دنيا و آخره....


تعلمي قبل ان تندمي ،، عزيزتي أستغلي ما لديك من وقت الآن ، فلديك منه الكثير ، وقد لا تجدي منه القليل فيما بعد ، أقول أستغلي وقتك في تعلم ما ينفع من طبخ و نفخ ، أطبخي في بيت أبوك و أحرقي أو زيدي ملحه ولكن ان تجربي عند أهلك أفضل من أن تكون تجربتك في ولد الناس ، لان أهلك بيقولون عندما يتحسن طبخك ماشاء الله على فلانة حاولت حاولت الى ان تعلمت و الحين ما فيه أحسن من طبخها ، أما ولد الناس فقد يقول , أقول قد تتذكرين أول ما أخذتك كنتي حتى البيض ما تعرفين تسوين بس لما جيتي عندى صرتي أحسن طباخة ، و مع ذلك سيبقى طبخ أمه أولا ثم طبخ أخواته ثانيا و من بعده طبخ مرة الجيران و طبخك أخيرا ، أما اذا كنت جاهزه في كل الفنون ،، بيقول حرمتي ما فيه أحسن منها و أهلها عرفوا يربونها زين....


ـ كوني قدوة لأخواتك الصغار ، و خذي بيدهن في كل شيء ، كوني لهم الأم اذا غابت أمك ، و الصديقة اذا أحتاجوا لك...


ـ أسالي ثم أسالي عن كل ما يغمض عليك ، و لا تخجلي أبدا مهم كان السؤال و لكن أختاري من تسألين؟؟ ...و أحسني الاختيار..


ـ عزيزتي ألجاي دائما الى أمك أو أختك الكبيرة و كوني المبادرة لانهم قد ينحرجون عن فتح أي موضوع معك ، لذلك لا تقولي ( ليش ما قلتوا لي ، لانه الجواب التقليدي سيكون أنتي ما سألتي )...


ـ أبتعدي عن الغرور و الكبر مهم كان مستواك أو أصلك أو جمالك و تذكري ان كله من عند الله وهو من أعطاك و القادر على أخذه منك فكوني دائما شاكرة حامده ، و تذكري انه كلنا من أم و أب واحد ، و لو أن الخلق كان في يد العباد لم كان هناك فرق ، لكنه عز وجل أوجد هذه الفروق أختبار لأمثالك هل ستشكرين أو ستنكرين و تتكبرين ، فأحذري كل الحذر من الاستهزاء بأشكال الناس و خلقهم ،، لانك تكوني تستهزئ بربهم و العياذ بالله أليس الخلق بيده...


أتمنى ما أكون نسيت شي ،، هذا ما لدي لكن يا بنوتات ، و سوف أترك مجالا لكن في تذكيري بما غفلت عنه أو نسيت




يالله نكمل:




و كبرت البنوتة و صارت أحلى عروسة ، و كثر الخطاب على الباب ، الى ان جاء اللي من حظه و نصيبه ،، ساعتها وش تسوين:


ـ عزيزتي لا تكوني من من يهتمون بالمظهر الخارجي أكثر من الجوهر ، يعني اذا تقدم لك من حسن دينه و خلقه فما أسعدك حتى و ان لما يكن ذالك الوسيم ،، فلا تضعي الوسامة و الشكل هو معيار قبولك ، أنا لا أقلل من أهمية الشكل و لكن لا أجعله الهم الأكبر ، فمع تقدم العمر يذهب الجمال و تبقى الاخلاق ...




ـ لتكون شروطك سهلة ميسرة ، حتى يبارك الله فيك ، و دائما أستخيري ربك حتى ييسر أمرك و يجعل لك من أمرك رشدا...




ـ أحكمي بعقلك قبل قلبك ، و اعلمي ان والديك هم أدري بمصلحتك ،، و مهما حدث فأن ما كتب لك هو ما سوف يصيبك ...




ـ لا تحزني ان تأخرت خطبتك فعسى ان تكرهوا شيئا يكن خيرا لكم ، و كوني دائما الصابرة الشاكرة في كل أحوالك ، و عيشي حياتك بكل جوانبها على ان تكوني على يقينا و أيمانا تام بالقضاء و القدر ، فلا تضييع أوقاتك في التحسر و الحزن ،، و أجعلي شعارك ( تفاؤلو بالخير تجدوه )...




ـ مع خطيبك ( بعد الملكه ) كوني رزينة و عاقله و في نفس الوقت بسيطة و تلقائية ، أقصد بذلك انه حتى لو أصبح زوجك فأنه أسما فقط فهذا لا يفتح المجال لك في تجاوز أي حد سواء في الكلام أو الحركات أو الضحكات ، فأنك ان فعلتي ذلك تكوني قضيت على فترة حلوة هي ( فترة خجل العروس ) و التي تبدأ من ليلة العمر ، أجعلي الحياء و الثقل شعارك حتى يشتاق اليك أكثر ،، وو تزدادي غموضا لذيذ بالنسبة له ، بمعنى لا تلقى أوراقك كلها مرة واحده ،، لانك لا تعلمين ما اذا سوف يستمر على ماهو عليه بعد الزواج...




ـ تذكري أنه زوجك و لكن في بيتهم ، و ليس زوجك وفي بيتكم أنتما الاثنين ، يعني معاملته في هذه الحاله تختلف ،، أبتعدي عن الحركات الحلوة و المفاجأت فهي ليست له الآن ، و اكتفي بالهدايا البسيطة و العبارات المختصرة و في المناسبات فقط ، فأنتي لا تعلمي كيف يكون تفكيره...




ـ قللي من المكالمات الهاتفية ،، لانها تذهب الحياء الحلو الذي بين الزوجين ، و تكلمي بخجل دائما و قليل من الرسمية ...




ـ لا تخرج معه لوحدكما أبدا ،، و ان أمكن عدم الخروج أحسن ،، لانكم اذا خرجتم معا و تحدثتما كثير في الهاتف ماذا ستفعلون بعد الزفاف ، لن يكون له طعم سواء الخروج أو السهرات...




ـ لا تخبريه بكل شيء ، أقصد لا تجعلي من نفسك كتاب مفتوح و في نفس الوقت لا تسألينه عن كل شيء حتى لا يشعر انك تقيدينه قد ينبسط في البداية و لكن بعد ذلك لا أضمن هذا خاصة اذا طالت المدة...




ـ ما بينك و بين خطيبك من مكالمات أو رسائل أو هدايا ، خاصة بكما فقط فلا تدخلي طرف أخر بينكما فتلك خصوصيات للاحتفاظ بها بعيد عن الاخرين ،، حتى تسلمي من مشاكل انتي في غنى عنها...




ـ عزيزتي فترة الخطوبة فترة جميلة في حياة كل زوجين ، فأجعلي ذكرياتها باقيه لكي تسترجعيها فيما بعد ، فما أدراك فقد تحتاجين اليها ،، فما رأيك ان تخصصي دفتر حلو المنظر لتسجلي فيها أجمل اللحظات و أهمها ، و لكن ضعي في بالك انك سوف تطلعين زوج عليه فيما بعد فكوني حريصة فيما تسجلين....




ـ في هذه الفترة لا تنسي ان تهتمي بنفسك جيدا ، و ذلك بوضع برنامج كامل للعناية بجمالك ،، حتى تكوني متألقة في يوم زفافك ، و لا تتهاوني في ذلك فقد تتعبي في البداية و لكن النتائج سوف تنسيك هذا التعب ، و انتبهي لا تؤجلي حاجه لانه الأيام تطير بسرعه....




ـ أبتعدي عن التقليد في تحضيرك لزفافك ، و لا يهمك ما فعلت فلانه في زفافها و علانه في جهازها ،و أجعلي الاعتدال مسارك...




ـ و اخيرا لا تنسي الدعاء الدائم لنفسك و لاخواتك بالتوفيق ، و أحرصى على العبادات كما كنتي كا بنوتة ، و لا تجعلي التجهيز لزفافك يشغلك عن دينك ، فهو سبب سعادتك و توفيقك...



الآن أنتي عروسة فكيف تكونين؟؟؟؟؟؟؟؟

و قلنا للعروسة مبروك ،، و هذا باقي ما لك:




ـ ليلة الزواج ،، قبلها بيومين تأكدي من كل حاجه تمام و ما فيه حاجه ناقصه ،، و أحرصي على ما يلي:




تأكيد حجز الكوافيره ،، و أكدي عليها تجي بدري


فستانك جهزيه مع جزمتك و أكسسواراتك و عطرك و حتى ملابسك الداخلية و ضعيهما في شنطة مميزه عن غيرها.. ( طبعا الفستان لا يوضع في الشنطه أنما في كيس علاق لحفظه )..
تأكدي أن أغراضك كلها ودوها لبيتك و ما نسيت حاجه ..
أنتبهي لا تختلط أغراضك الخاصة ب ليلة العمر مع الشنط الثانية ،، ترى تصير كثير...
المسكه اذا كانت طبيعية أكدي على المحل يخلصها بدري ،، أما اذا كانت حاجه ثانية فجهزيها مع أغراضك ، و خلى الكل في مكان واضح..
أحضري معك جزمة أحتياط ، ترى كثير ما ينكسر الكعب و تتورطين..




ـ الليلة زواجك يا عروسة ، نامي نوم كافي و بعد ان تستيقظي لا تنسي تشربي كوب عصير و تناول واجباتك كاملة...




ـ كوني هادئة و أبعدي عنك التوتر بالذكر و قراءة القران ،،و لا تنسي صلواتك في غمرة أنشغالك بالتجهز ، فكثيرات يؤجلنا صلاة العشاء أو ينقرنها ، كوني خاشعة و هادئة في صلاتك..




ـ أحفظي نفسك بالأذكار ،، لا تنسيها أبدا فهي تحفظك من كل عين أو حسد بأذن الله..




ـ تأكدي من كل حاجه تأكيد أخير قبل الذهاب للقاعة ...




ـ أبتعدي عن التوتر و الانفعال أو العصبية فذلك يؤثر على شكلك و مكياجك و مهم حدث ، تأكدي ان هناك من يحسن التصرف فلا تشغلي نفسك بأحد...




ـ اذا شعرت بجوع ، تناول حاجه خفيفة من ساندويشات أو معجنات ، و انتبهي تكابرين أنتبهي ، صدقيني الجوع مهوب زين في مثل هالليلة لدرجة انه يخربها ...




ـ أجعلي الكوافيرة تبدأ معك باكرا ،، حتى تنتهي قبل حضور أهل العريس بوقت يمكن من يريد السلام عليك من أهلك من الدخول و السلام عليك قبل وصول أهل العريس...




ـ عيشي هذه الليلة بكل لحظاتها ،،لأنك سوف تتذكرينها فيما بعد و قد تندم على أي لحظة ضيعتيها...




ـ كوني مبتسمة دائما ، و عند دخول العريس قفي حتى يستطيع السلام عليك ،، و لا تخجلي من ذلك...




ـ عندما تصبحي معه لوحدكما ، تكلمي معه بهدوء و نعومة و قليل من الخجل ، و كوني متجاوبة معه بالاجابة على أي سؤال




و انتهت الحفلة ،، و ذهبتما الى بيتكما ....

برررررررب