كشفت دراسة اميركية ان العمليات الجراحية المتعلقة بـإنقاص الوزن

تؤدي الى حالة نسيان متكررة لدى الاشخاص الذين تجرى لهم وقد

تؤدي بعدها الى فقدانهم للذاكرة. وتشير الدراسة التي نشرتها مجلة

الجهاز العصبي التابعة للاكاديمية الاميركية للاعصاب تشير الى ان

حالة النسيان تنتج من نقص فيتامين «B1» المسمى بـ «الثيامين»

والمسؤول عن اداء الجهاز العصبي.


وذكرت الدراسة ان الاستفراغ المستمر الذي ينتج عادة بعد العملية الجراحية

هو الذي يؤدي الى نقص فيتامين B1 الذي ينتج عنه ضعف
الذاكرة

والنسيان مضيفة انه تبين ان من بين 32 حالة ضعف
ذاكرة بعد عمليات

انقاص الوزن كان هناك 27 حالة تخص النساء.


واضافت انه لم يتضح بعد اذا كانت حالات ضعف
الذاكرة او النسيان تنتشر

لدى النساء عن الرجال حيث ان 75 في المئة ممن يقومون بالعمليات

الجراحية الخاصة بـ
إنقاص الوزن يكونون من النساء.


ونصح الطبيب كولن وين من مجلة السمنة الوطنية بتجنب تلك العمليات

مثل عملية تحويل المسار التي تسمى بـ (جاسترك باي باس - Gasteric -

bypass) الا للحالات التي تستدعي ضرورة لإجرائها مثل تلك الجراحات

لمن يعاني من مسببات اخرى تؤدي به الى الوفاة ما لم يقم باجراء العملية.



واضاف كولن وين ان حالات ضعف
الذاكرة عادة ما تحصل بعد مرور شهر الى

ثلاثة اشهر من اجراء العملية وقد تحصل بعد سنة ونصف السنة من اجرائها

مبينا انه يمكن علاجها عن طريق حقن فيتامين B1.