أمور تجعل منزلك السبب الأول في زيادة وزنك!


هل تعلمين أن كيفية ترتيب و تنظيم مقتنيات منزلك، يمكن أن تكون سببا رئيسا في زيادة وزنك؟، لا تندهشي نعم هذا صحيح حيث توجد عدة أمور متعلقة بمنزلك يمكن أن تكون مسببة للإفراط في تناول الطعام وبالتالي زيادة وزنك، خاصة إذا كنت ربة منزل.
تعرفي معنا على ستة أسباب تجعل من منزلك السبب الأساسي في زيادة وزنك، أو على الأقل عدم المحافظة علي رشاقتك المطلوبة.


المنزل الفسيح!:
من الأمور الغريبة حقا والتي ممكن أن تكون سببا رئيسا في وزنك الزائد، هي العيش في منزل واسع المساحة، فعلى الرغم من أن المنازل الشاسعة من الأشياء المحببة إلي النفس، فإنها بشكل ما ترتبط بعدد المرات التي تترددين فيها على المطبخ!.
وذلك لأن المنازل الواسعة تجبرك بشكل ما في بعض الأحيان على عدم التنقل بين أركانها كثيرا، لتجدي نفسك تقضين معظم وقتك على الأريكة دون حركة، فإذا كان لديك شره للطعام بمجرد مشاهدتك لإعلان عن أي وجبة، ستلاحظين ذهابك إلى المطبخ لتناول أي من الأطعمة الموجودة هناك دون تفكير.
ولتفادي تناول الطعام غير المنتظم، حاولي تدوين جدول يومي بالوجبات التي يجب تناولها مع الوقت الملائم لكل وجبة، وفي حالة صعوبة مقاومة دخولك المطبخ بشكل متكرر في اليوم، أعدي وجبات خفيفة "سناك".

ابعاد الأجهزة الرياضية عن النظر:
فكرة اهمال استخدام الأجهزة الرياضية في المنزل، مع استبدال وظيفتها الأساسية باستعمالها كدولاب ملابس، أو تركها في أي من أركان المنزل ليتراكم عليها التراب، يجعلك مع الوقت لا تستخدميها بشكل منتظم.
بخلاف شعورك بالذنب لاهمال عنصر الرياضة في حياتك، ومن هنا ضعي الجهاز الرياضي الذي لديك في مكان واضح للنظر وفسيح بشكل يسمح لك بممارسة التمارين الرياضية بحرية، وإذا كانت الغرفة تتسع لوجود تليفزيون واسطوانات رياضية فذلك سيكون أفضل كثيرا.
خزائن المطبخ المليئة بالوجبات المشبعة بالدهون:
من أكثر الأمور التي تضر برشاقتك، ملء وحدات المطبخ أو البراد بالعديد من المأكولات السريعة والمضرة، مثل البطاطا المقلية " شيبسي" أو قوالب الشيكولاته مما يجعلها سهلة المنال بمجرد الشعور بالجوع، لذلك احرصي على وضع الجزر أمامك و أوراق الخس والجرجير و الحمص وغيرها من المأكولات ذات القيم الغذائية والتي تقوم بالمطلوب وقت الجوع.
أطباق الطعام المناسبة الحجم:
لا تقتني أطباق الطعام الكبيرة الحجم، مما يجعلك وقت الأكل تملئينها بكم كبير من الطعام باعتبار أنها واسعة و تتسع للكثير، ولهذا السبب حاولي شراء الأطباق الصغيرة الحجم حتى تضمني عدم تناول كميات كبيرة من الطعام، كما أنه في حالة الرغبة في تناول طبق إضافي من نفس الحجم لن تضرري كثيرا.
جربي أيضا شراء الأطباق المقسمة إلى أجزاء، فهي تجعلك علي نحو كبير تضعين طعاما منوعا من البروتين والكربوهيدرات وأيضا الخضار.
وجود أكثر من حمام في المنزل:
إذا كان منزلك يحتوي على أكثر من حمام، فإنه يعزز الاحساس بالكسل، وحتى تنشطي نفسك اعتادي دوما على اختيار الحمام الأبعد عن الغرفة التي تجلسين فيها.
وإذا كان منزلك به سلالم فياحبذا لو استخدمتها للوصول للحمام، حيث صعود الدرج ونزوله يحرق ما يعادل الـ 50 سعرا حراريا.
مجلات وصفات الطعام:
لا تضعي أبدا أي مجلات لوصفات طعام أو تحتوي علي صور لمأكولات شهية أمام نظرك، فالنظر كثيرا لها يجعلك ترغبين في تناول الطعام الدسم بشكل مبالغ فيه، لا تنسي أن تبعدي تلك المجلات من أمام نظرك حتى لا تضعف إرادتك و تكونين عرضة لزيادة الوزن.
واستبدلي هذه المجلات بأخرى تتحدث عن الرياضة وكيفية المحافظة على رشاقة الجسم.


..مع التحية..