سواء كانت الندبة نتيجة مرض الجدري أو حب الشباب، كلنا لدينا

بعض المشاكل الجلدية التي يستحيل أحيانا إخفاءها بشكل صحيح.

وبالاعتماد على عمق وحجم الجرح الأصلي، يتشكل نسيج على الندبة،

مما يسبب أحيانا بروزها أو تحديدها أكثر. لكن هذا النمو جزء من عملية

تجديد الجلد الطبيعية. (يستبدل نسيج الندبة جلد الطبيعي بعد الجرح –

فهو طريقة الجلد في شفاء نفسه). وبينما تظهر الندب بأشكال عديدة،

إلا أنها ناعمة في أغلب الأحيان لأن الغدد العرقية والشعر لا ينموان

على نسيج الندبة. ومع العديد من المتغيرات في شكل وطريقة شفاء الندب،

يمكن أن يصبح من الصعب إخفاءها أحيانا. تذكري بأن التركيز النهائي

يجب أن يكون على تغطية تبدو طبيعية قدر الإمكان.



1. الشفاء والحماية.


يمكن للندوب الجديدة أن تتحول إلى اللون الداكن بسرعة بسبب التعرض

للشمس، لذا فأن أول مهمة لديك هي حماية بشرتك جيدا من أشعة

الشمس الضارة. أسرفي بالكريم خصوصا في المرحلة الاولى.



2. تجنبي الكريمات الخالية من الزيوت.


تجنبي الكريمات والأساسات التي تحتوي على الزيوت. الكريمات الدهنية

لن توفر تغطية جيدة ويمكن أن تزول سريعا وبالتالي تترك الجلد مكشوفا.



3. توحيد لون الجلد.


الندب التي تبدأ بألوان مختلفة مثل الأحمر، الأرجواني، البني غالبا

ما تصبح بيضاء بمرور الوقت. لتغطية مثالية يجب أن تستعملي كريم

أساس قريب جدا من لون البشرة يمكنك مزج لونين للحصول على

لون مثالي.



4. استخدمي منتجات واقية .


للحفاظ على تغطية دائمة يجب استعمال منتجات واقية من الماء، العرق

والعوامل الجوية الأخرى. اختمي ماكياجك باستعمال بودرة مثبتة أو

سبري خاص للماكياج.



5. أبحثي عن حل جذري.


إذا كنت تبحثين عن حل نهائي للندب، نوصيك بالبحث عن تقنيات أخرى.

مثل الليزر الذي يمكن أن يزيل أي نسيج إضافي على سطح الجلد، بينما

يستخدم microdermabrasion ماكنة كهربائية لصقل الندبة.

يمكنك أيضا استعمال حقن منشطة من الكورتيزون. أو أشرطة Silicone ،

التي تعتبر بديلا أقل تطرف ويمكن أن يساعد على تقليل الندب مع مرور

الوقت. استشيري طبيب الجلد المختص للعثور على الطريقة الأنسب لمشكلتك.