يجب أن تشتمل لائحة طعامك على 55% من إجمالي السعرات اليومية على "الكربوهيدرات"، ويفضّل في هذا الإطار تناول النشويات (الخبز الأسمر ومنتجات الحبوب الكاملة)، مع الحد قدر المستطاع من تناول السكر المكرّر والدقيق الأبيض والحلويات.





- لا تهملي تناول الوجبات في مواعيدها، خصوصاً وجبة الإفطار التي تعد مصدر الطاقة الأساس لباقي اليوم، كما ينصح بتناول كميات معتدلة من الطعام في وجبة الغذاء، مع التخفيف قدر المستطاع من كميّته في وجبة العشاء فضلاً عن تجنب النوم مباشرة بعد الانتهاء منها.





- تناولي كوبين من الماء قبل كل وجبة بنصف ساعة ما يساعد على إمتلاء المعدة وعدم الإفراط في تناول مكوّنات الوجبة الرئيسة وتحسين الهضم ورفع معدل الأيض الغذائي في الجسم.





- يفضّل مضع العلكة بعد فترة قصيرة من تناول الطعام، حيث يؤدي هذا التدبير إلى زيادة اللعاب بالفم، ولأن اللعاب قلوي فأنه سيعادل الأحماض الناتجة من تغذية بكتيريا الفم على بواقي الطعام الموجودة به.





- تجنبي الوجبات السريعة أو الجاهزة لاحتوائها على نسبة عالية من الدهون المشبعة التي تؤدي إلى رفع نسبة "الكوليسترول" و"الجليسريدات الثلاثية" في الدم، الأمر الذي يرفع نسب الإصابة بتصلب الشرايين وانسدادها، بالإضافة إلى ازدياد مشكلات الأوعية الدموية والقلب.