تعتمد نجمة هوليوود توني كوليت حمية الكاتابوليك التي تساعد في

حرق المزيد من
السعرات الحرارية . تسمّى هذه الحمية أيضاً بالحمية

الهضمية لأنها ترتكز إلى المأكولات التي تتطلب المزيد من السعرات

الحرارية كي يتم هضمها في الجسم.



ما هي هذه الأطعمة؟


المأكولات الغنية بالبروتين هي الأطعمة التي تأتي في المقدمة. على

سبيل المثال، إذا تناولنا قطعة من صدر الدجاج المشوي التي تحتوي

على 220 سعرة حرارية، فانّ الجسم سيحصل على 146 وحدة

حرارية فقط وسيستهلك 74 سعرة حرارية كي يهضمها. وأهم مصادر

البروتين هي اللحوم الحمراء، والدجاج، و
السمك، والكراب، والتونا،

والحليب، و
الألبان، والأجبان. من جهة أخرى، هناك الأطعمة السلبية

التي تحتاج عدداً أكبر من السعرات الحرارية كي يتم هضمها في الجسم.

الأطعمة السلبية تحتوي غالباً على عدد كبير من الألياف وتتمثل في البروكولي،

الملفوف والكوسى، والكرفس، والهليون، والبصل، والفجل، والسبانخ،

والجزر، و
التفاح، والفراولة.



تقييم هذه الحمية :


تعتبر هذه الحمية جيدة، فهي تحتوي على كمية كبيرة من الفيتامينات والمعادن

والألياف الضرورية لبناء الصحة السليمة. كما تساعد في
خسارة الوزن لأنها

ترتكز إلى عدد قليل من السعرات الحرارية. أيضاً، هي حمية متوازنة تشمل

عدداً جيداً من العناصر الغذائية الضرورية. وتجدر الإشارة الى أنّ هذه الحمية

تساعد في الحفاظ على رونق البشرة بفضل المواد الصحية التي تحتويها.