مسا الخير بنات
أنا مش عارفة من وين أبدأ كلامي
ما أجيكم غير بأخبار بشعة
لولو .........
فقدت أختها الصغيرة
أسوم
كانت جالسة بحضن لولو و كنا معها الشلة و أنا كمان
هالحكي كان مبارح
و هي عم تطعميها تكلمت و علقت اللقمة
صار وجه البنت أزرق و انقطع نفسها
و المسكينة لولو هي اللي متأثرة أكتر شي
و امها لأسوم بس عرفت انو بنتها توفت أجهضت من الصدمة
و لولو عم تلوم نفسها لأنها هي اللي طعمتها
أدعولها بالصبر و الله يهون عليها
لأنها متعلقة بأختها كتير
من مبارح ما نامت ولا أكلت ولا توقفت عن البكاء بس ما بلومها
لأني حاسة بحالها وقت توفت أختي
قلت أخبركم عشان ما تقلقو عليها
سلام