يعانى طفل كولومبى من زيادة غير طبيعية في وزنه حيث ان عمره لا يتجاوز11 شهرا فقط ،
ووزنه 28 كيلو جراما رغم انه ولد بوزن طبيعي كسائر الأطفال العاديين
وهو يعد الطفل الأضخم على مستوى العالم


وتقول والدة الطفل التي تظهر وهي تحمله في الصور ان طفلها كانت حالته طبيعية
فى بداية ولادته إلا انها اكتشفت زيادة هائلة وسريعة في وزنه خلال شهور
بسيطة مؤكدة أن طفلها خضع لفحوصات طبية وتبين إنه يعاني من قصور فى
الغدة الدرقية وتبين إيضاً أن عظامه في حجم
عظام ولد في السادسة من عمره.








ربنا يشفيه اللهم امين