بمناسبة دخول الصيف والحر وانتشار الحشرات حبيت انقل لكم موضوع قرأته عن الناموس




ويارب الكل يستفيد







حذرت دراسة طبية امريكية من قتل البعوض خلال وقوفه على جلد الانسان. وقالت الدراسة، إن قتل البعوض خلال وقوفه على جلد الانسان يمكن أن يصيب الانسان بالعدوى.


وجاءت الدراسة، التي أعدها أطباء من كلية اينشتاين للطب في نيويورك، بعد وفاة سيدة في السابعة والخمسين من عمرها بعد اصابتها بعدوى فطرية في العضلات. ويعتقد الأطباء انها أصيبت بالعدوى بعد أن قتلت بعوضة كانت تقف على جسمها مما تسبب في أن يدخل جزء من الحشرة في جلدها ويصيبها بالعدوى.



وأصابت هذه العدوى الفطرية الأطباء بالحيرة.


ليس لأنها لا توجد إلا في البعوض والحشرات الأخرى فقط بل لأنها توجد في لعاب البعوض وليس مثل الملاريا أو فيروس غرب النيل. لذا لم يكن من الصعب على الأطباء معرفة سبب العدوى.


وخلص الأطباء إلى أن السيدة التي توفيت عام 2002 ربما أصيبت بالعدوى بعد أن دخلت الحشرة في جسدها. ودفعت هذه الحالة الأطباء إلى التحذير من قتل البعوض وهو يقف على الجلد.


وقالت كريستينا كويل إحدى المشاركات في الدراسة: ‘أعتقد ان من الأفضل إبعاد البعوض بدلا من قتله’