تساعد ممارسة السباحة بشكل منتظم في خفض الارتفاع الطفيف لضغط الدم، لاسيما بالنسبة لكبار السن والبدناء وغير الرياضيين الذين لا يعانون من مشاكل صحية أخرى.
وأوضح الطبيب نوربرت سميتاك عضو الرابطة الاتحادية لأطباء أمراض القلب بمدينة ميونيخ الألمانية، أن ممارسة المرضى للسباحة من ثلاث إلى أربع مرات أسبوعياً ولمدة تتراوح بين 40 إلى 45 دقيقة في كل مرة، تسهم في خفض الارتفاع الطفيف في ضغط الدم، ومن ثم تقلل من حاجتهم إلى الأدوية.
واستند سميتاك في ذلك إلى نتائج دراسة أجراها باحثون في ولاية تكساس الأمريكية توصلت إلى انخفاض ضغط دم شرايين الأشخاص الذين أجريت عليهم الدراسة بعد 12 أسبوعاً من ممارسة السباحة. وأضاف سميتاك أن السباحة مفيدة كذلك للمفاصل كما أنها تعمل على الحيلولة دون ارتفاع درجة حرارة الجسم.
وأوضح سميتاك أن رياضات قوة التحمل تساعد بشكل أساسي على مكافحة ارتفاع ضغط الدم بشرط مراعاة إيقاع النبض السليم وينبغي على المرضى كبار السن الاستعانة بطبيبهم أو مدربهم في مراقبة نبضهم أثناء التدريب.
وأشار سميتاك إلى أن إنقاص الوزن الزائد والإقلال من تناول الملح يساعدان في مكافحة ضغط الدم العالي، مؤكداً على أن تدريبات تقوية العضلات التي تتطلب حمل أثقال لا تناسب مرضى ضغط الدم المرتفع، إذ أن التنفس بطريقة خاطئة في هذه التدريبات يعمل على ارتفاع ضغط الدم.