إن تحركات الأطفال ونشاطاتهم الجسدية محدودة ولكن يبقى خطر الوقوع موجوداً إذا لم ينتبه لهم أهلهم خلال نشاطاتهم اليومية. وكذلك الأطفال الذين ما زالوا يحبون معرضون لحوادث وقوع كثيرة خلال استكشافهم لمحيطهم. الكثير من الأهل يظنون أن الوقوع جزء من النمو والتعلم ولكن إصابات خطيرة في الرأس قد تؤدي إلى تأخر النمو أو فقدان الذاكرة أو تأثيرات نفسية. كافة الأطفال يقعون ويتعثرون خلال نموهم ولكن إذا جعلت محيطهم آمناً ستضمنين بأن أي ارتطام يحدث سيكون بسيطاً وخفيفاً. قد تحدث حوادث الوقوع في أقل من ثانية بسبب التحركات الفجائية للأطفال ويمكن للأهل المساعدة على تقليل الإصابات باتخاذ إجراءات وقائية إضافية وتجهيز منزلهم للأطفال.
الأطفال:
1- تغيير الحفاض: لا تغيري حفاض طفلك في مكان عالٍ لأن بإمكانه أن يتقلب ويقع. إذا كنت تغيرين الحفاض على السرير أو في غرفة تبديل الملابس في المركز التجاري مثلاً لا تتركيه أبداً لأن الحوادث قد تقع في ثانية.
2- كراسي الأطفال: اشتري كرسياً لطفلك يتمتع بحزام شد يبقيه ثابتاً بينما يتحرك.
3- عربة المشي للأطفال: احرصي على اختيار عربة مشي تتوافق مع معايير السلامة العالمية. لا تتركي طفلك في عربة المشي لدى وجود درجٍ أو حافة قد تجعل العربة تتعثر وتقع.
4- حمل الطفل: عندما تحملين طفلك انتبهي إلى خطواتك لتتجنبي التعثر بأغراض مبعثرة حولك فتقعين أنت وطفلك.
الأطفال الذين يحبون:
1- جهزي الفرش للطفل عبر تثبيت زوايا طرية على الأطراف الحادة لتجنب الإصابات الخطرة والموجعة.
2- في وجود درج/ سلالم داخل المنزل ضعي بوابات أمان لتجنب وقوع طفلك عنه.
3- أبقي طفلك بعيداً عن الشرفة لأن الفراغ بين القضبان قد يكون كافياً ليمر طفلك من خلالها.
4- أزيلي الأغراض الكبيرة من أمام سرير طفلك لأنه عندما يصبح قادراً على الوقوف قد يحاول استخدامها للخروج من السرير فيقع