توصل مجموعة من الباحثين بالمعهد الوطنى للصحة النفسية فى الولايات المتحدة الأمريكية إلى علاج جديد لاضطرابات الاكتئاب ثنائى القطب باستخدام أحد العقاقير المخدرة التى تعرف باسم الكيتامين "Ketamine".

وأشار الباحثون إلى أن هذا العقار يتميز بالفاعلية الكبيرة وسرعة التأثير، حيث أكدوا أن جرعة واحدة من الكيتامين لديها القدرة على علاج نوبات الاكتئاب بعد ٤٠ دقيقة فقط من الحصول عليها، بالإضافة إلى قدرته على منع الميول الانتحارية التى يشعر بها مرضى الاكتئاب ثنائى القطب.

وجاءت هذه النتائج فى دراسة حديثة نشرت بدورية "Biological Psychiatry"، وذلك بالعدد الصادر فى الثلاثين من شهر مايو الماضى.

وأكد الباحثون أن تأثير عقار الكيتامين فى علاج الاكتئاب يستمر لمدة ثلاثة أيام بعد الحصول على أول جرعة منه عن طريق التسريب الوريدى، حسبما ظهر فى ٧٩% من المرضى، وكما تمكن أيضا من منع حدوث الميول الانتحارية، لافتة إلى أن هذا العقار يعد هو البداية الحقيقية لظهور الجيل القادم لأدوية علاج الاكتئاب.

ويعد اضطرابات الاكتئاب ثنائى القطب من الأمراض الخطيرة التى تتسبب فى حدوث تقلبات شديدة بالمزاج العام للشخص، حيث يشعر تارة بالاكتئاب، وتارة أخرى يصاب بالهوس والجنون، وتستمر أعراض المرض لمدة أيام أو شهور، مع ظهور بعد الميول الانتحارية.