إذا رأيت نيوب الليث بارزة ً .. فلا تظنن أن الليث يبتسمُ،،

إذا ابتسم الوحش فلا يُخيل إليك بأنه سوف يتركك بسلام ،،
فـ إبتسامته ماهي إلا إعلان ل إنتصاره لأنه قادر على منح الجميع سبب ل يتسائلوا أكثر
عن خطوته التاليه ماهي؟ . وكيف سوف تكون؟ . وكيف تُنفذ .!




الحياه مسرحيه ما آكثر وحوشها من الابطال ،،
وما آكثر فرائسها منْ مَنْ يمتلكون أدوار إستثنائيه
وحوش بشريه تصول وتجول بيينا وللأسف قد لانكتشفهم إلا بعد حين.
في حياتنا اليوميه هنالك لهم مكان في جميع المجالات فهم يستطيعون التلون كيفما شاؤوَ
ليس هنالك حدود لهم فهم وحوش إعتادوا المكوث والإنتظار لحين قدرتهم على الخروج كي يبتسموا .




يبتسم
الوحش حين يعلم بأنه قادر على رهن إبتسامتك تبعاً لـ آهوائه كما في مسائل الحب العالقه.
يبتسم الوحش عندما تغلق آخر أبواب الرحمه بقلبك تجاه والديك وتفتح لهم باب آخر يُسمى دار رعايه.
يبتسم الوحش بوقت تنفيذه لعدة قرارات بإيقاف موظف وتعيين آخر اقل درجة من الاول لكن الثاني يجعل الوحش آكثر إبتسام.
يبتسم الوحش وهو يُربي بداخل طفل لم يتجاوز عامه العاشر سارق متمرس يُتقن خفة اليد .!
يبتسم الوحش وهو يرى ثمرة خطيئته ودموع تلك المُسماه عشيقه تنهمر بغزاره وهي تترجاه ان يُلئم جرحها النازف بيده.
يبتسم الوحش عندما يواصل تهديده للعالم ويُحّل بشعبة اللعنة اللعناء وبقية العالم يلتزم الصمت ب إنتظار الإباده لذاك الشعب.




مواقف تجعل الوحوش تهتز طربا ليس فقط لتبتسم ،،
سمحنا لهم أن يبتسموا دائماً لانهم ينتصرون اعطيناهم سبب لـ إنتصارهم وسبب آخر ل إبتسامتهم
بررنا أفعالهم حسب آهواءنا ومايضمن لنا الرضى .. القناعه لم تعد تهُمنا
ارتضينا ان نحقق لهم النصر لأننا لازلنا نصمت ونواصل الرؤيا لــأفعالهم لكنها رؤيا مشوشه
نرى مانريده ويشوش عقلنا الباطن مايريدنا ان لانراه




من أهم اسباب ابتسام الوحش ،،
صمتنا عن قول الحق بوقت لاحجة للصمت فيه.
رضخنا للأمر الواقع وبأيدينا نغير ونبدل معالم واقعنا.
تبريرنا الغير المنطقي لــعدة افعال قد تكون عفويه لكن نتائجها مُربكه لنا
من اهم ماجعلنا نسهل ابتسامة الوحش ونجعل من آنفسنا طاقه مغناطيسيه تجتذب المزيد من الوحوش
لتنهش ولتبتسم ولتقهقه إن لزم الأمر . إننا نكرر أخطائنا دون ان نتعلم منها .




نستطيع
ايقاف إبتسامة الوحش عندما لانعطيه سبب كي يبتسم
عندما نغلق عليه كل الابواب والنوافذ التي قد ينفذ إلينا من خلالها
نستطيع وبإيدينا ان نُغير قناعاتنا وقناعة الكثير ممن هم حولنا

عندها سوف يبكي الوحش بعد إن كان يبتسم