أوضحت خبيرة التجميل الكولومبية فيكي ميخيا
أن العسل يحمي البشرة من اعتداءات الطبيعة،
كالشمس والرياح وغيرهما، وهو مثالي لجميع الأعمار وكل أنواع البشرة،
وليس فقط للنساء وإنما للرجال أيضًا.

وتشير فيكي إلى أن هناك ثلاث خطوات تقليدية يستخدم فيها العسل للعناية بالبشرة
وهي التنظيف والتقشير والترطيب، ثم التغذية. وتبرز أن العسل اقتصادي للغاية
ولا يكلف كما أنه صحي للبشرة، مؤكدة بحسب المنتجات الموجودة في منزلك،
يمكنك عمل الكثير من التركيبات لصناعة المرطبات والمقشرات "السكرب".

وتؤكد الخبيرة الكولومبية، أنه إذا كان الشخص ليس لديه متسع من الوقت
فيمكنه استخدام العسل مرطبًا، فالبشرة بشكل عام تمتص 60٪ من المواد التي يتم وضعها عليها،
لذا فكلما كانت المواد طبيعية، كانت النتيجة أفضل، كما توصي فيكي أيضًا بعمل قناع من العسل
يوضع على الوجه، أو أي منطقة أخرى بالجسد 15 دقيقة على الأقل.

وتعتبر القدرة الترطيبية للعسل من أهم خصائصه،
لأنه قادر على الاحتفاظ بجزيئات المياه فوق سطح الجلد،
وهو الأمر الذي يقوي الغشاء المائي الدهني لسطح البشرة،
والذي يعتبر بمثابة الحاجز الطبيعي أمام "اعتداءات الطبيعة".

كما يستخدم العسل في الوقاية من جفاف البشرة ويساعد الجلد على الاحتفاظ بالرطوبة،
ويمحو الشعور المنفر بالشد الناتج عن الجفاف،
بجانب الدور الذي يلعبه في زيادة مرونة البشرة ورونقها بصفة عامة