تمكن علماء للمرة الاولى من التوصل الى ماكينة تقوم بإنتاج الجلد

البشري بالاعتماد على خلايا الجسم.


هذا الاختراع سيمكن العلماء من استخدام قطع الجلد المكونة من طبقتين فى

اختبار الأدوية عوضاً عن استخدام حيوانات التجارب .



ويمكن من خلالها إنتاج خمس الاف قطعة من الجلد البشري شهرياً، وستساعد الآلاف

ممن يعانون من تشوهات في البشرة ناجمة عن
الحروق
أو الإصابة في حوادث

الطرق والحروب.


وفي مرحلة لاحقة يسعى العلماء إلى انتاج جلد مكون من ثلاث طبقات يجري الدم فى

أوعيته الدموية، لاستخدامه في العمليات الجراحية وزراعة الجلد.