وفقا لدراسة استرالية استغرقت 5 سنوات، توصل الباحثون الى أن نوم الأم

الحامل على ظهرها قد يضع جنينها في خطر الوفاة أو الاجهاض المتأخر.


الدراسة التي حملت عنوان، "موت الاجنة في سيدني"، تابع 295 إمرأة حامل في

ثمان مستشفيات في اماكن متفرقة في أستراليا. ووجد بأن النساء اللاتي نمن

على ظهورهن لفترات طويلة كن في خطر أكبر لولادة طفل ميت.



والجنين الميت عند الولادة، هو طفل رضيع يولد ميتا بعد 24 اسبوعا من الحمل. أما

إذا مات الطفل الرضيع قبل إكمال 24 إسبوع، فيعرف ذلك بالاجهاض المتأخر.


وقال الباحث الرئيسي للدراسة الدكتور أدريان جوردن، من مشفى الأمير ألفريد الملكي

في سيدني، في بحث سابق بأن النوم لفترات طويلة في هذه الوضعية (على الظهر)

يعيق جريان الدم إلى الجنين.


ويعتقد بأن النوم على الجانب الأيمن أو على الظهر يقلل جريان الدم في العرق الرئيس

من السيقان إلى القلب، الامر الذي يؤثر على توزيع الدم في الرحم.


على أية حال، قال الباحثون بأنه من الضروري أن تتجنب النساء الحوامل النوم على الظهر،

ولكن هذا يجب أن لا يسبب لهن التوتر إذا ناموا أحيانا على الظهر.



وقال الخبراء بأن ثلاثة أرباع النساء الحبلى ينمن في الغالب على الجانب الايسر.

وتقترح الدراسة بأن النساء يخترن هذه الوضعية بالغريزة.


ويموت عشر بالمائة من الاجنة لاسباب مختلفة، تتضمن المشاكل الصحية للأم أو الجنين أو

مشاكل بالمشيمة، التي يمر من خلالها الدم والغذاء للجنين.