ارشادات للانتظام بالتمارين بالبيت
1. تخصيص ركن او مساحة ليكون مكان لأداء التمارين و لا يشترط ان تكون مساحة فاضي، ممكن مثلا، زاوية بغرفة المعيشة او غرفة النوم او البلكون او الحديقة. البحث عن مكان جديد كل يوم يشجع على التكاسل في اداء التمارين.


2. لا داعي لوجود معدات كمعدات النادي الرياضي، المعدات البسيطة حتى لو كانت شي واحد كافية لأنها تعطي نتائج فعالة اذا تم استخدامها بأنتظام و بالشكل الصحيح. مثال: الحبل، الأثقال، الكرة.، الخ.


3. تحديد وقت معين للقيام بالتمارين في اثناء اليوم، و هذه نقطة مؤثرة تماما مثل النقطة الأولى، بتحديد وقت معين يكون اداء التمارين روتين يومي مثل الطعام و الاستحمام و مشاهدة التلفزيون، و بدون تحديد الوقت يكون أداء التمارين عمل مؤجل دائما و بالتالي لا يتم. ينصح بتحديد ساعة معينة تكون مخصصة للتمارين في اليوم او عدد من الأيام في الأسبوع.


4. تحاشي اي شي قد يسبب مقاطعة التمارين: لأن التجاوب مع مقاطعة التمارين يؤدي الى مرور الوقت بدون اداء التمارين بالشكل المطلوب. ينصح بأن يكون الوقت المخصص للتمارين الوقت الذي لا يكون فيه الفرد منشغلا بشئ و عند البدء بالتمارين يجب ابعاد اي مؤثرات او مسببات التقطع و الشرود.


5. بقاء الفرد متحفزا: الملل و روتين اداء التمارين قد يسبب فتور و تكاسل عن الاداء ، لتفادي الملل يمكن القيام بالتمارين اثناء مشاهدة التلفزيون او الاستماع الى الموسيقى او الراديو.


6. التغذية السليمة: من الأخطاء الشائعة تقليل نسب الطعام عند البدء بأداء تمارين و ذالك للاعتقاد بان هذا ييساعد على تخفيف الوزن، يلاحظ ان التأثير بكمية الطعام يصحبه تأثير بنوعية الطعام. عندما يقوم الجسم بالتمارين فان الطاقة التي تستهلك هي الطاقة اللزمة لاداء اعضاء الجسم لوظائفها و بالتالي تعطي التمارين نتائج سلبية. ليتمكن الجسم من اداء الرياضة يحتاج الى طاقة نوعية ( و ليس كمية ). ينصح اولا بالابتعاد عن الدهون و الدهون المشبعة لأن الجسم يستهلك طاقة كبيرة في هضمها و ايستاعبها، يجب اخذ كميات كافية من البروتين لأنه ضروري لبناء الخلايا خلايا الجسم و العضلات،،و كميات كافية من الماء (2لتر في اليوم على الأقل) و و الفواكه و الخضار الطازجة لتنظيف الجسم و مده بالمعادن اللازمة للمحافظة على نشاطه.


..مع التحية..