رايت ان باب بيتنا يطرق وذهبت لا الى من عند الباب وعندما فتحته قلت من انتي قالت انا ام حسن

وكان معها امراءة اخرى لا اعرف من هيا ولم تقل لي عن اسمها وكانت ام حسن هذي معاها طفل او طفلين لا اذكر ولكن عندما ذهبت لا فتح الباب كان باب حوشنا خلفه حوش صغير وله باب ومقفل
الباب وكأن باب حوشنا الكبير كان مفتوح ولكن الحوش الصغير بابه مقفل بالمزلاج وفتحته للمراءة
والمراءة عندما كانت تتكلم معي كان زوجها او الي جابها في السيارة كانها وانيت السيارة ومن في السيارة شاب كانه في نهاية العشرين او بداية ال30 ووقتها كاني خايفة المراءة تدخل وبيتنا
ماهو مرتب
وبعد ذالك رايت ان امي واختي يقولون ان اخوي جاي عن طريق صديقه عريس صديقه كان لقبة الدهمش او المدهش قريب من هذين اللقبين ولكن العريس حضري
العريس لي
الرؤيتين رايتها مع بعض لا ادري اذا كانت رؤيا واحده ام رؤيتين
انا غير متزوجة ولا موظفة
حالتي الدينيه عاديه