فِي الْبِدَايَة نَقُوْم بِغَسْل الْشِعَر بِالشَامْبُو الْمُخَصَّص لنَوْعِيّة شَعْرِك

وَبَعْدَهَا نَقُوْم بِتَّجْفِيف الْشِعَر



نَقُوْم بِوَضْع الْقَلْيْل مِن الْكَرِيم الْمُخَصَّص لِحِمَايَة الْشِعَر مِن الْحَرَارَة



نَقُوْم بِتَوْزِيع الْكَرِيْم بِشَكْل كَامِل عَلَى أَطْرَاف الْشَّعْر



بَعْدَهَا نَقُوْم بِأُسْتِخُدَام الْمُشْط الْعَرِيْض مَع الِأَستِّشْوَار بِحَيْث نَقُوْم بِتَصْفِيف مِن الْدَّاخِل


وَبَعْد الْأَنْتِهَاء مِن هَذِه الْخُطْوَة نُعَاوِد نَفْس الْطَّرِيْقَة لَكِن هَذِه الْمَرَّه مَن الْخَارِج




نَقُوْم بَعْد ذَلِك بِرَش الْقَلْيْل مِن الْمُثْبَت لِلْمُحَافَظَة عَلَى الِأَستِّشْوَار
وَلِلْحُصُوْل عَلَى لُمْعَة طَبِيْعِيَّة



هَذِه خُطْوَة أَخْتِيَارِيّة

الشَّكْل الْنِّهَائِي




اتمنى اني افدتكم ..ّ!