رأيت أننا رأيحين لبيت عمتي ومعي أهلي وكأن أمي تقول أنا ما لي دخل في قرارك قلت ما عليك أنا باستخير ، بعدين دخلنا لمجلسهم وكأن الحين شوفتي الشرعيه من ولدها ، بعدين كان جاب معه دبلتين لي وله لونها فضي وحلق وفتحها يبي يلبسني.
عمري 18. عزباء
محافظه دينياً ولا أزكي على الله أحدا