أظهرت صور أشعة مقطعية لمخ عدد من المرضى الذين يتناولون عقارًا

جديدًا لخفض الوزن نجاح ذلك العقار فى خداع المخ بإرسال إشارات

من المعدة بالامتلاء لتناول الطعام بمعدلات أقل..

وأوضح الباحثون أن العقار الجديد تعتمد آليته على نوعين من الهرمونات

المتواجدة فى المعدة، وأنه فى أعقاب فترة من الصيام وتناول هذه العقاقير

وتناول وجبة صغيرة لوحظ أن المعدة تصدر إشارات كاذبة بالامتلاء إلى

المخ خاصة إلى المناطق المتحكمة فى الشهية.

ويأمل الباحثون فى أن ينجح هذا العقار فى الحد من انتشار البدانة التى

باتت تفتك بصحة الكثيرين حول العالم.