أظهرت دراسة طبية أن تقليل كميات الملح المتناولة فى النظام

الغذائى اليومى تعنى فرصا أقل للاصابة بالأزمات القلبية وضغط

الدم المرتفع الذى يعد من أهم العوامل وراء الاصابة بأمراض القلب،

موضحة أن خفض كميات الملح المتناولة تنقذ حياة الملاييين حول

العالم، خاصة من مرضى القلب .

وأشارت الابحاث التى أجريت بالجمعية الطبية البريطانية أن تقليل

كميات الملح بمعدل 3 جرامات فى النظام الغذائى اليومى للانسان

من شأنه حماية أكثر من 8 آلاف شخص من الوفاة جراء الإصابة

بالأزمات القلبية، ونحو12 ألف حالة إصابة بأمراض القلب والشرايين

التاجية فى بريطانيا سنويا.

كما أوضحت الدراسة أن خفضا مماثلا فى استهلاك الاملاح بين

الامريكيين يعنى خفضا بمعدل 120 ألف حالة إصابة بأمراض القلب

والشرايين التاجية بين الأمريكيين ونحو 6 ألف حالة من السكتات

الدماغية ومايقرب من 99 ألف حالة من الأزمات القلبية.

وتسعى "منظمة الصحة العالمية" لتحقيق هدفها بخفض معدل

الاستهلاك اليومى للملح بمعدل 5 جرامات للملح بحلول عام 2050.