السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


انا حلمت اللهما اجعله خير

انه كان المكان ليل مافيه انوار الا قليل وانا كنت انزل الدرج حق مرسى البحر بسرعه واشوف انه فيه مناره بعيده عني شوي قعد ينزل منها شيطان محترق يبغا يلاحقني

وكان المكان حولي بحر وسفن وليل بعدها شفت نفسي ارتفع بهدوء وانزل بهدوء برضو في مرسى ثاني فركضت وطلعت الدرج وكان فيه مثل البيت فيه غرفه وحدا

فشفت نفسي داخل هالغرفه وكانت فاضيه وفيها اربع شبابيك وكان فيها سرير وامي نايمه عليه على جنبها الأيمن وانا جالسه وراها ففجأه كسر زجاج الشباك الاول حجار مشتعل بالنار

وبسرعه بعدها كسر زجاج الشباك الثاني حجر مشتعل بالنار وبعدها كسر حجار مشتعل بالنار زجاج الشباك الثالث وفي هذي الأثناء يعني والزجاجات تتكسر بالحجاره المشتعله

ماما قامت مفجوعه والتفت على ورى وكان انا واخوي الكبير وراها بس جالسين كل واحد بعيد عن الثاني فماما كانت تبغا تحمينا من الحجاره فمسكت اخوي الكبير وطالعت فيني

كنها تقولي مااقدر لازم اختار واحد منكم احميه

وكان اخوي يطالعني بنظرات اللي تخليني اشفق عليه يعني نظراته كنها نظرات واحد ضعيف مسكين

فقلت لماما خلاص خلك معاه فماما لفت نفسها على اخوي الكبير وغطته بجسمها عشان تحميه وكانت ماسكه يده بقووووه << وطبعا كل هالاحداث صارت بسرعه والشبابيك الثالثه تتكسر

قمت انا فتحت باب الغرفه وطلعت برا ابشوف وش اللي يصير فشفت الحجر الرابع مشتعل بنار وجاي بيكسر الشباك فـ اصتدم بالشباك لاكن ماكسره ارتد وضربني الحجر اسفل بطني (منطقة الفرج)

وطاح الحجر بالأرض انا كنت مفجوعه وعرفت انه بينفجر وانفجر الحجر واحترقت انا وصرت كلي مشتعله بالنار بس ابداااا ماحسيت بحرارة النار وكنت اشوف نفسي مشتعله بالنار

واطالع السماء ومبتسمه وفرحاااانه مراااا وقعد اقول مت شهيده بعدها شفت نفسي حيه وعلي يدي شوية جروح بسيطه فتحت باب الغرفه شفت امي وقلت وين اخوي وانا واقفه عند الباب

بعدها طلعت عند الباب من برا وشفت اخوي طالع الدرج بمناره بعيده شوي وكان قعد يساعد رجال عجوز يطلع درج المناره وكان هالعجوز فيه نور يعني كان يشع بنور خفيف مو ساطع

وقلت انا الحمدلله انه قعد يساعد العجوز وقمت من النوم



انا عازبه ادرس ملتزمه محافظه على الاذكار والصلاه اخوي متوظف غير متزوج لا يصلي الله يهديه امي ارمله متدينه

وانا قبل الحلم بفتره كنت اتمنى اموت شهيده