وفقا لدراسة اجرتها كلية هارفرد للصحة العامة في بوسطن،

إذا كنت تأكل الجوز من 2-3 مرات في الاسبوع، فأنت تساهم

في خفض خطر الاصابة بالسكري من النوع الثاني الى الربع

تقريبا. ولطالما تحدث العلماء عن التأثيرات المضادة للسكري

التي تحملها حبات الجوز الثمينة.


ولكن، هذه الدراسة، التي تعتبر الاكبر من نوعها ساهمت في اثبات هذه

النظرية. الدراسة التي شارك بها 137.893 امرأة امريكية ما بين

سن 35 الى 77 عاما، وجدت بأن الاستهلاك المنتظم لكميات صغيرة

من الجوز (28غم) يحسن من الوقاية من الاصابة بمرض العصر،

السكري. ولم ينفي العلماء أن يكون هناك تأثير ايجابي مشابه على

صحة الرجال عند تناول كمية مماثلة من الجوز.



وقام العلماء بمراقبة المشاركين في الدراسة لمدة 10 سنوات لفهم أي

منهم طور الاصابة بالنوع الثاني من السكري خلال هذه الفترة.

حيث قاموا بتتبع عاداتهم الغذائية وبشكل خاص وتيرة استهلاك الجوز.

مع الأخذ في الاعتبار كمية الأنسجة الدهنية والوزن، فوجدوا أن

تناول الجوز 1-3 مرات في الشهر يقلل من خطر الاصابة بالنوع

الثاني من السكري بنسبة 4٪، بينما يقلل تناولها لمدة مرة واحدة في

الأسبوع - بنسبة 13٪، ومرتين على الأقل في الأسبوع - بنسبة 24٪.


وفقا للمؤلفين، اظهرت النتائج بأن الاستهلاك المتكرر للجوز

ارتبط بخفض خطر الاصابة بالنوع الثاني من السكري للنساء.